الخميس، 24 نوفمبر، 2011

من فلسطين إلى الثورة المصرية : نرفض أن نكون سلاحا ضدكم !



English follows


نحن، مجموعة من الشباب الفلسطيني، نرفض ان يتم الزج بالاقصى وبفلسطين لضرب الثورة المصرية العظيمة.
فيما تشهد مصر، جولة جديدة من الثورة، يقودها شبابها الابطال، رافضين ان تسلب ثورتهم من العسكر، ومقاومين للقمع الوحشي الذي يتعرضون اليه، قرر الاخوان المسلمون في مصر، اعلان الغد مليونية “انقاذ الاقصى”، إننا نرى في هذه الدعوة التفافاً على كل الحركات والفئات المصرية التي أعلنت الغد مليونية “اسقاط المشير”.
للاخوان المسلمين الحق ان يقرروا ما يشاؤون في الشأن الداخلي المصري، لكننا نرفض أن يتبعوا ما اتبعه الطغاة العرب في استخدام فلسطين كحجة لممارسسة قمعهم واستبدادهم. لا يمكن لتحرير الاقصى وفلسطين ان يتم من خلال الدوس على كرامة الشعوب العربية.
نشد على ايادي أبطال التحرير وكافة المدن المصرية.
فلسطين أقوى بمصر حرة وكريمة. 


We, Palestinian youth, refuse to use Al-Aqsa and the Palestinian cause as a tool to hit the great Egyptian revolution.
Egypt is witnessing a new wave of revolution lead by the brave courageous Egyptian youth who rejects SCAF’s hijacking their revolution. As the youth are resisting the oppression by the security forces, the Muslim Brotherhood called for a million man march in solidarity with Jerusalem.
We consider this invitation a detour on all Egyptian movements and sectors who announced tomorrow Friday a million man march to bring down Marshal Tantawi.
The Muslim Brotherhood has the right to take their decision in internal Egyptian issues. But we refuse MB taking the lead of the Arab tyrants who systematically used the Palestinian cause as a tool to practice their oppression.
The freedom of Al-Aqsa and Palestine does not come from stepping on the dignity of the Arab people.
We are in solidarity with the heroes of Tahrir square and all the Egyptian cities.
Palestine is stronger with a Free Egypt

ليست هناك تعليقات: