الأحد، 18 يناير 2009

قليلا فقط


18/ 1 / 2008
لا وقت للوقت !
أو
الثالثُ والعشرين مِن حربٍ لعينةٍ - يومٌ واحدٌ بعدَ النهاية

أشتهي أشياء كثيرة : صوتُ فيروز بكل عذوبته الخرافية / ابتسامة فرح لا توجع ولا تـُكسِّر القلب شظايا .. شظايا / قـَهْوةٌ بكامل وقتها : لا تـُعَدُّ .. ولا تـُشرب على عـَجَل / قلم لا يضيع مني باستمرار - قلم لا يهرب حين احتاجه منتصف ليلة اخرى ينامون فيها ويتركونني وحيدة : أنا .. وذاك العنيد الذي يرفض النوم في حضن السماء بينما يحترق كل ما فوقها!
أشتهي سماءا تحترف الزرقة .. ولا تحتلها الطائرات / طعم الهواء /شمسا .. دافئة على سبيل التغيير / معنى أخر لدقات الساعة / أغنية عشق مفرحة / عنبرا يبيعه لي عجوز على عربته الخشبية بفرحة طفولية وساعة كاملة من ذكريات لم أطلبها .. علنا على الأقل !

أشتهي ذكريات أخرى لهذا العنبر ذاته : صديقتي التي كانت يوما طفلة لا تذكر من غزة سوى العنبر الذي اشتراه لها اباها قبل ان تركب السفينة.

أشتهي حلوى صغيرة ملونة .. تُغيرُ عن فمي طعم الهزيمة!
أشتهي كلمات أصدقائي وملامحهم ، كراكيبهم الشخصية والدفء الذي يمنحونا اياه ، اشتهي تدويناتهم : الطويلة المفحمة منها والقصيرة الحادة .. والمتشائمة حد الأمل !

أشتهي من الوقت دقيقتين .. دقيقتين فقط ، بلا ضجيجهم و بلا ارقام مرتفعة .. دقيقتين تكفي لأغسل عن وجهي هذا الغبار .. تكفي لأبكي من لا وقت في نشرة الأخبار لوجوههم .

أشتهي قليلا من النسيان لأصدق اننا - فعلا وحقا - بعد كل شيء . . انتصرنا !!

هناك 7 تعليقات:

osamashash يقول...

لكم كل المحبة... لإنكم من تستحقون الكلام و الحياة ... و نحن المدمنون على النواح و الموت ...
و لكم و عليكم يتكئ المستقبل و الياسمين
مع خالص الودّ

nervana يقول...

كيف نفقد كل هذه الاشياء و نقول اننا انتصرنا؟؟؟
كيف ندعي الانتصار بعد كل هذه الهزيمة
انا لست متشائمة لكننا ابدا لم ننتصر
يكفي ان نرى صورة طفل هٌشم وجهه لنقول اننا هلم ننتصر
يكفي أن يفقد طفل صغير لعبته تحت الركام لنقول اننا لم ننصر
مع الاعتذار لكل المسميات ...
نحن لم ننتصر

عَـــــْ عُيْونِهاْ ـْــــاشِقْ يقول...

اهـــ يا وطن هذه كلامات ونعم الكلامات شقت الصخروخرجت للعالم لتقول.. نحن نرفض الذلوالصمت والعار.. لانريد منكم شيئا اتركوننا لوحدينا.. شكرا لكل من حمل البندقية والقلم معا.. شكرا لك وطن مع خالص تحياتي.. ارجو زيارة مدونتي ..
http://3shq3yonha.blogspot.com/

alzaher يقول...

نعم
انتصر اهل غزة
لعلهم المنتصر الوحيد
في عالم عربي
كل ما فيه
يفوح برائحة الهزيمة

خالد السعود يقول...

في هذا الزمن .. وبعد عشرات السنين من الخنوع والخيانة ..
القتل والتغريب وأشياء أخرى
أعتقد ان الصمود نصر .
للوطن والارض والروح ثمن ..

تراب الوطن يقول...

وطن

ان النصر جاء على غزة ليطعن كل اولئك الذين اغتنموا الفرصة اثناء القتل والدمار لعرض قوتهم بحجة انهم حزينين على تلك المعركة الشرسة .
ولكن هذه لا تعتبر نصر بالمعنى الاكيد لان كل الاشياء التي ذكرتيها محرومون منها ولكن كما قالوا الصبر والصمود في هذا الوقت الذي فيه الخيانة والغدر اساس الحياة يعتبر انتصار للارض والوطن والمقاومة .



تحياتي

watan يقول...

اصدقائي ..

لا مكان للكلام في حضرتها ..

صمت !