الأربعاء، 19 نوفمبر، 2008

نعم " لم" نموت .. *



إحياءا لذكرى صرخة حرية على الجسر المعلق ما بين بوابة السجن والمدينة .

_

* بعد 21 سنة ، صدقت النبوءة لم يموتوا .. اما السجن الذي حواهم فقد تهدم وبنيت مكانه بناية جميلة بشرفات تنمو عليها النباتات الخضراء وساحة يلعب فيها الصغار

هناك 4 تعليقات:

شهرزاد يقول...

جميل ومؤثر ما تكتبين يا فلسطينية!!

والنقاشات الديموقرطية تخلق في القلب غصة

الى الامام بل واكثر من الامام...

العبيط يقول...

اههههههههههههههههههههههههههههها

بشار مرقص يقول...

اعود مرة أخرى لاسجل اعجابي
تحياتي لك عزيزتي ..

watan يقول...

تملكينَ إسمي ،

ونملكُ أنا وأنتِ هويةً ضائعة ،
ولكنّنا لمْ نمت بعد ،
لا لمْ نمُت ..

هل سأكونُ صديقة لكِ ؟